الرئيسية / الأخبار الإماراتية / محمد بن زايد.. قيــادة متميزة في مسيرة النهضة والمحبة والتسامح

محمد بن زايد.. قيــادة متميزة في مسيرة النهضة والمحبة والتسامح

المصدر:

دبي – سعيد الوشاحي

التاريخ:
14 ديسمبر 2019

حقق وسم #شكراً_محمد_بن_زايد على «تويتر» أكثر من 30 مليون مشاهدة حول العالم متصدراً ترند الإمارات، وعبر المغردون عن حبهم واعتزازهم بقائد مسيرة النهضة والمحبة والتسامح في زمن التعصب والفوضى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، متطرقين إلى مواقفه الإنسانية وجهوده التي استلهمها من القائد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه، وتخطى أثرها ومنافعها حدود الإمارات، وقال المغردون: شكراً لمن وهب أيامه لوطنه وحياته لرفعة بلده وساعاته لسعادة شعبه.. شكراً محمد بن زايد.
تدوينات
وغرد معالي حسين الحمادي وزير التربية والتعليم قائلاً: «وقفة تأمل وفخر في هذا الكيان العريق، الإمارات كالنخلة وارفة الظلال، ثمارها يانعة وعطاؤها لا حدود له، أصبحت أنموذجاً رائداً في النهضة، وهذا النجاح الذي تحقق كما له من معجبين له أيضاً حاسدون وكارهون، هذا الوطن ورموزه خط أحمر نفتديهم بالمهج والعيون، دمت لنا يا وطن ودام محمد بن زايد». وغردت معالي حصة بو حميد وزيرة تنمية المجتمع بصورة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد مدونة: «بو خالد الباسل النافل ذرا كل ملدود، شيخ لنا طول الدهر ذخر وسناد».
ومن جهته دون معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي وزير الدولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة رئيس وكالة الإمارات للفضاء قائلاً: «قامة ملهمة وقائد استثنائي نهل من مدرسة والدنا المؤسس، ويسير على نهجه وخطاه، يحمل إرثه الراسخ نبراساً للأجيال.. هو خير خلف لخير سلف.. سيدي بو خالد، دمت ذخراً وفخراً لنا ولهذا الوطن».وغرد معالي عمر سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي قائلاً: «تفتقد معظم الدول الإدارة والإرادة والقدوة، ودولة الإمارات متميزة بالكثير.. متميزة بقادتها الذين يديرون بكفاءة ويريدون الأفضل لشعبهم وهم قدوة لنا جميعاً في العمل والإخلاص والأخلاق.. الحمد لله على هذه النعم والحمد لله على أن محمد بن زايد عزنا وفخرنا».
من جهتها، أرفقت معالي جميلة المهيري وزير دولة لشؤون التعليم العام صورة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ودونت: «لك في سما العليا سمو.. نحبك شيخنا الكريم».
ودوّن جمال بن حويرب المستشار الثقافي في حكومة دبي بأبيات شعرية قائلاً: «ما مدحناك يا سيدي من مراء، لا وربي وكل من مدح يماري، أنت نصر لمن أراد انتصار.. وفخار لمن أراد فخارا».
من جانبه غرد الدكتور علي النعيمي بصورة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد مدوناً: «ابتسامة وطن».
وعلى ذات الوسم، دون الإعلامي أحمد اليماحي: «التقيته مراراً، استمتعت لحديثه فلم ينطق سوى محبة وإخاء، يدفع بالخير، صادق العهد، طاهر السريرة، أحببناه رجلاً قبل بيعته رمزاً.. سل من شئت.. اطرق أي باب.. سيجيبك رضيعنا قبل الكبير».وغرد المواطن محمد المسكري قائلاً: «شكراً محمد بن زايد لأنك تعمل من أجل الوطن والمواطن، تعمل من أجل الإنسانية، تعمل من أجل مستقبل مزدهر للأجيال القادمة بكل اختصار، شكراً لرجل نرى فيه زايد، شكراً لمن حفظ الأمانة».
من جهته قال محمد الجنيبي دائماً يحرص على شكر المجتهدين والمخلصين في عملهم، وهو الذي يعمل بجد واجتهاد وإخلاص لخدمة الوطن والمواطن ولبناء شراكات فعالة وإيجابية مع دول العالم لخدمة البشرية.. الشكر لك سيدي محمد بن زايد.ودونت أمل المسافري: شكراً محمد بن زايد على رفع شعلة العلم في الدولة ونشر التوعية والمعرفة للجميع حتى في منازلهم، مجالس أبوظبي دليل فكر واعي وإدراك عميق لقيادتنا الغالية.
أما مريم المهيري فدونت فقالت في تغريده لها: ونزداد كل يوم ولاء وانتماء وحباً وامتناناً لقيادتنا الرشيدة ولسموكم سيدي على الثقة الغالية التي تولونها كل فرد من شعب الإمارات. وشارك أبناء الإمارات في الوسم العديد من أبناء دول الخليج والوطن العربي الذين أشادوا بجهود سموه الإنسانية ومواقفه التي وصفوها بالنبيلة والتي لا تصدر سوى من قائد استثنائي، حيث دون جمال الحربي في سلسلة تغريدات قائلاً: محمد بن زايد فرض اسم الإمارات كلاعب رئيس في العالم وجعلها رقماً صعباً اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً وإنسانياً، وكتب ماجد الديحاني أبياتاً شعرية قائلاً: وجه السعد.. مدهال الأمجاد والطيب.. فخر العرب.. ذخر المواقف والأفعال.. المرجلة تحضر مع الناس وتغيب.. إلا أنت تحضر معك في كل الأحوال.
مكانة رائدة
دفعت المكانة الرائدة عالمياً لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مجلة «تايم» الأمريكية في أبريل الماضي إلى اختيار سموه ضمن أكثر قادة العالم تأثيراً.
وقد اختارت المجلة سموه، إلى جانب كل من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب؛ والرئيس الصيني شي جين بينغ؛ ورئيس جنوب إفريقيا سريل رامافوز؛ ورئيس الوزراء الباكستاني عمران خان؛ ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي، باعتبارهم أكثر القادة تأثيراً في العالم، وذلك في إطار قائمتها «أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم لعام 2019».
وتشمل قائمـــة «أكثر 100 شخصيـــة مؤثـــرة في العالم» أبرز الشخصيات في العالم، في مختلف المجالات، حيث تضم إلى جانب أبرز القادة السياسيين، أبـرز الشخصيـــات المؤثـــرة في مجالات الاقتصاد، الفن والثقافة، الرياضة، ومجموعات أخرى من فئات المشاهير.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *